أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية » عملات عالميه » تخوفات من أزمة مالية جديدة في روسيا

تخوفات من أزمة مالية جديدة في روسيا

روسيا

لا يمكن أن ينسى أحد الأزمة المالية العالمية الأصعب فى تاريخ روسيا التي حدثت خلال العام 1998 عقب إنهيار الإتحاد السوفيتى ، ويخشى الجميع بروسيا من تكرار هذا السيناريو الأسود ، خلال هذه الفترة ، بعدما أعلنت الحكومة عن عدم قدرتها على سداد ديونها ، على الرغم من قوة المؤشرات الإقتصادية الروسية فى ذلك الوقت وتأكيد الخبراء على صعوبة أن تمر روسيا إلى أية أزمة مالية إلا أن توقعاتهم قد خابت وسقطت روسيا فى مستنقع الأزمة المالية . وأشار وزير الإقتصاد الروسى الأسبق ، والذى كان وزيراً للإقتصاد فى الحكومة الروسية وقتها يفغينى ياسن ، على هامش الندوة التى عقدت فى موسكو لإحياء ذكرى الأزمة أن حجم الأخطاء التى ارتكبت فى التسعينيات كانت كبيرة ، بالإضافة إلى الأخطاء التى حدثت نتيجة التحول من الإقتصاد الإشتراكى المضبوط إدارياً ومركزياً إلى إقتصاد السوق الحر ، و لكنه قال أنه كان من الصعب منع الأزمة رغم حجم الأخطاء الكبيرة التى وقعت . بينما أعزى نائب رئيس الحكومة الأسبق، ياكوب أورينسون ، فى نفس الندوة الأزمة المالية إلى الخلافات بين كلِ من البرلمان الروسي الذى يسيطر عليه الشيوعيين و الحكومات المتعاقبة ، بسبب عدم إقرار القوانين والتشريعات التى تسهل الإنتقال السلس من الإقتصاد الإشتراكى إلى الإقتصاد الحر ، مضيفاً أن المصروفات التى تكبدتها الخزانة العامة للصرف على الحملة الإنتخابية للرئيس بورس يلتسن فى 1996 كانت كبيرة جداً وتسببت فى إرتفاع كل من الدين الخارجي و الداخلي بشكل كبير ، لتكون بداية الأزمة الطاحنة التى مرت بها روسيا فى أغسطس 1998 ، مبيناً أن الأزمة لم تكن هيكلية والدليل على ذلك نمو المؤشرات الإقتصادية عام 1999 بمعدلات غير مسبوقة منذ إنهيار الإتحاد السوفيتى .

جذور الأزمة

و بدأت الأزمة بعد الإنهيار الذي تعرض له الإتحاد السوفيتى و إستقلال روسيا عن باقى الدول المشكلة للإتحاد ، فتراجع النمو الإقتصادى و زادت الضرائب بشكل حاد لتعانى الموزانة من عجز دائم كل عام تراوح بين 5 و 10 % كل عام ، الأمر الذى أفقد الثقة فى الإقتصاد الروسى. وفشلت كل المساعى للإقتراض الخارجى مما دفع الحكومة إلى إصدار سندات خزانة بفوائد مرتفعة جداً لتسد العجز فى الموازنة العامة بنسبة وصلت إلى 140 % سنوياً  ، لتقوم المصارف الروسية بالإقتراض الخارجي و الداخلي لكى تستثمر فى السندات ، بالإضافة إلى تفضيل المستثمرين للإستثمار فى هذه السندات بسبب فوائدها المرتفعة مما ساهم فى زيادة العجز و إرتفاع نسبة التضخم  ، الأمر الذى أثر على المفاوضات التى يجريها الجانب الروسي مع صندوق النقد الدولى حول قرض بقيمة 22 مليار دولار ، مما دفع الحكومة الروسية إلى إعلان عدم قدرتها على الوفاء بديونها  ، و أعلنت كثير من البنوك إفلاسها و تراجع الروبل لنصف قيمته ، و ارتفعت نسبة التضخم 80 % خلال 5 شهور ليفقد المواطن الروسي الثقة فى إقتصاد بلاده بعد أن فقدوا معظم مدخراتهم وانخفضت قيمة عملتهم .

Self-Education-Fortune


احصل على مرشد فوركس اضافي

  • 14 دروس بالفيديو
  • تدريب 1X1 مجاني
  • حساب تدريبي بقيمه 5000 $
  • تحليل فني يومي
  • احصل على ربط كامل لموقعنا
Become a forex trader!

عن مدير

Free PDF and UNLOCK website features
Read more:
هل يجب عليك الاستثمار عن طريق التداول في الفوركس ؟

منذ سنوات قليلة فكرت في استغلال اوقات الفراغ لدى ، والتى اقضيها علي الانترنت بشكل خاص ، فقد بدأت أشعر...

مصطلح حساب فوركس مصغر

الحساب الحقيقي والحساب التجريبي دخلت الفوركس اول مرة وانا اسمع الجميع يتكلم عن الحساب التجريبي واهميته بالنسبة للمبتدئين وما اوجه...

Close